آخر الأخبار :

نتائج متباينة للعرب في كأس "الكاف"

حققت الفرق العربية المشاركة في بطولة كأس الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم نتائج متباينة، فمنها من حجز بطاقة العبور إلى دور المجموعات ومنها من ودع البطولة من دور الـ 16.

وكان النادي الصفاقسي التونسي أول الفرق العربية التي حجزت مقعدها في دور المجموعات.

وبلغ الصفاقسي هذا الدور بفوزه في إياب دور الـ 16 على ضيفه كاديوجو البوركيني بثنائية نظيفة، بعد أن كان الفريق التونسي قد فاز ذهابا بهدفين مقابل هدف واحد.

وتأهل إلى دور المجموعات كذلك، مولودية الجزائر، بعدما اكتسح ضيفه يانغ أفريكانز التنزاني برباعية نظيفة، ليعوض خسارته ذهابا بهدف نظيف.

والتحق النادي الإفريقي التونسي ونادي الفتح الرباطي المغربي بركب المتأهلين إلى دور المجموعات من مسابقة كأس الكونفيدرالية الإفريقية، بعدما تغلب الأول على فريق بورت لويس من موريشيوس بنتيجة (6-3) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، وتفوق الثاني على مواطنه المغرب الفاسي بهدفين لهدف في مجموع المباراتين.

بينما ودع فريق المصري البورسعيدي منافسات بطولة كأس الكونفيدرالية الإفريقية، إثر خسارته أمام كمبالا سيتي الأوغندي (4-3) بركلات الترجيح، بعد أن اكتفى بالفوز بهدف دون رد في لقاء إياب دور الـ 16، وهي نفس النتيجة التي انتهت بها مباراة الذهاب لصالح الفريق الأوغندي.

وخرج من البطولة كذلك اتحاد طنجة المغربي رغم فوزه بميدانه أمام حوريا كوناكري الغيني بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة الإياب، التي جمعتهما أمس.

وأنهى اتحاد طنجة الشوط الأول متفوقا بهدفين دون رد، سجلهما كل من بي بولا هيرفي، وإسماعيل بلمعلم من ركلة جزاء، قبل أن ينهار الفريق المغربي مع بداية الجولة الثانية، ويستقبل هدفين متتاليين.

ورغم تسجيل اتحاد طنجة لهدف ثالث في الدقيقة الأخيرة من المباراة، غير أنه لم يكن كافيا للفريق المغربي لحجز بطاقة العبور لدور المجموعات، بعدما كان الفريق الغيني قد حسم مباراة الذهاب لصالحه بهدفين نظيفين.



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://www.arabratib.net/news1908.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.